عربي ودولي

سبعة قتلى و26 جريحا في تفجير انتحاري في سيناء

Paltel

قتل سبعة أشخاص بينهم أربعة شرطيين وطفل في السادسة من عمره، في تفجير انتحاري وقع الثلاثاء في شمال سيناء في مصر، حيث تواجه قوات الجيش والشرطة مجموعات جهادية أبرزها الفرع المصري لتنظيم الدولة الاسلامية، بحسب بيان لوزارة الداخلية.

وأفاد البيان أن ضابطي شرطة وشرطيين اثنين وثلاثة مدنيين من بينهم طفل يبلغ السادسة من العمر قتلوا جراء هذا التفجير، في حين أصيب 26 شخصا بجروح.
وأوضحت الوزارة أن فتى “يبلغ من العمر حوالي 15 عاما فجر نفسه بالقرب من قوة أمنية أثناء قيامها بعملية تمشيط بمنطقة السوق بدائرة قسم شرطة الشيخ زويد” شرق مدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء.

ومنذ الإطاحة بالرئيس الإسلامي محمد مرسي في تموز/يوليو 2013، تدور مواجهات عنيفة بين قوات الأمن ومجموعات اسلامية متطرفة، خصوصا في شمال ووسط سيناء أوقعت مئات القتلى من الجانبين.

وفي التاسع من شباط/فبراير 2018 بدأ الجيش المصري بالتعاون مع الشرطة عملية عسكرية شاملة في سيناء حيث يتركز في شمالها الفرع المصري لتنظيم الدولة الاسلامية (ولاية سيناء) المسؤول عن شن عدد كبير من الاعتداءات الدامية ضد قوات الأمن والمدنيين.

وأسفرت هذه العملية حتى الآن عن مقتل نحو 600 من “التكفيريين”، كما يسميهم الجيش المصري، ونحو 40 عسكريا، بحسب الارقام التي أعلنها الجيش.

زر الذهاب إلى الأعلى