أخبار

أبو مرزوق: نرحب بلقاء فلسطيني بأي مكان ونتوقع العدوان الإسرائيلي بأي لحظة

Paltel

قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس، موسى أبو مرزوق: إن روسيا تقف مع الشعب الفلسطيني باستمرار، وتتصدى للضغوط الدولية الهادفة لتصفية قضيتنا.

وأضاف في تصريحات لقناة (الميادين): أنه “من المهم أن يكون هناك على الأقل توازن في القوى بالمنطقة، لمواجهة استفراد الولايات المتحدة في زعامة العالم، وهي تعبث بالقضية الفلسطينية بطريقة حديدية بعيداً عن ما يسمى الشرعية الدولية والسياسة الخارجية المعتادة في المنطقة، وهي منحازة كلياً للاحتلال الإسرائيلي. 

وقال أبو مرزوق الذي يزور العاصمة الروسية حالياً: إنه دعا موسكو للوقوف بحانب شعبنا المحاصر في قطاع غزة، والضغط على الاحتلال لوقف تجاوزاته  فيما يتعلق بملف التهدئة.

وتابع: “نحن نعتقد أن روسيا تستطيع أن تكون لاعباً قوياً في المنطقة، لأنها بحاجة لمزيد من المواقف الإيجابية والمساعدات، وهي تحاول أن تكون لاعباً قوياً وليس تاركة الساحة للقوى الغربية، إن كان في ملف المصالجة والتهدئة وكسر الحصار. 

وشدّد عضو المكتب السياسي لحركة حماس، على أن “الحركة ترحب بأي لقاء فلسطيني إن كان في موسكو أو القاهرة أو بيروت وفي أي مكان، لأن الوحدة الوطنية ليست مجرد موقف سياسي، ولكن هي إرادة فلسطينية استراتيجية حقيقية لا بد من إنجازها”.

ودعا أبو مرزوق الأخوة في حركة فتح أن يتجاوزوا الكثير من صفحات الماضي، وفتح حوار جدّي مع حماس، من أجل بحث الملفات، إن كانت حكومة الوحدة الوطنية، أو الإطار القيادي، أو الأوضاع السياسية الراهنة وترتيب الساحة الوطنية.

وأكد على أن موسكو حريصة على المصالحة الفلسطينية ولا سيما أن الاحتلال يتذرع بالانقسام الفلسطيني. 

وفيما يتعلق بتهديدات الاحتلال ضد قطاع غزة، قال أبو مرزوق: إن تهديدات كل زعماء الاحتلال معروفة، ومتكررة ولاسيما، ونتوقع العدوان الإسرائيلي في كل لحظة، وهذا لا يخفى على أحد لأن هذا “الكيان عدواني بطبيعته”.  

زر الذهاب إلى الأعلى