أخبار

شرطة الاحتلال تمنع وصول المصلين من الجليل والمثلث للمسجد الأقصى

Paltel

منعت الشرطة الإسرائيلية حافلات تنقل مصلين من الجليل والمثلث بأراضي عام 48، من التوجه إلى المسجد الأقصى المبارك في القدس المحتلة، فجر اليوم الجمعة.

وأوقفت دوريات الشرطة الحافلات، وأعادتها إلى البلدات التي انطلقت منها. ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن الشرطة زعمها أن هؤلاء المصلين “هم جهات تحريضية يمكن أن يتسببوا بانعدام الهدوء”، بحسب ما نقله موقع “عرب 48”.

واقتحمت قوات من شرطة الاحتلال الحرم القدسي قبل صلاة فجر اليوم. فيما أوقفت دورياتها حافلات تنقل المصلين من الجليل والمثلث، في شارع 6 وشوارع أخرى وعند مداخل القدس، وطالبتهم بالعودة من حيث أتوا.

وأكد مصلون أنه لا حق للشرطة بالقيام بهذه الممارسات، واعتراض حرية العبادة، واتهموها بممارسة العقاب الجماعي. ويأتي ذلك استمرارا لقمع شرطة الاحتلال للمصلين في الحرم القدسي في أيام الجمعة، في الأسابيع الماضية.

وتسود أجواء متوترة في القدس المحتلة، وخاصة في البلدة القديمة، حيث انتشرت قوات الاحتلال بشكل واسع، واعتلت الأسطح وسور القدس، صباح اليوم.

ويوم الجمعة الماضي، خرج مئات الفلسطينيين من صلاة الفجر بما يشبه مسيرة، أطلقوا خلالها تكبيرات، وهو ما اعتبره الاحتلال “أعمال شغب”، وهاجمها.

زر الذهاب إلى الأعلى