أخبار

جيش الاحتلال يبتكر نظاماً لكشف واعتراض البالونات من قطاع غزة

Paltel

قالت صحيفة (معاريف) الإسرائيلية: إنه في ضوء التصعيد الأمني، واستمرار إطلاق البالونات من قطاع غزة، بدأت عملية تشغيلية سرية، هدفها إحباط إرسال حزم البالونات المتفجرة إلى الأراضي الإسرائيلية.

وأوضحت الصحيفة، أنه في الأشهر الأخيرة، قادت قوات شرطة حرس الحدود، تطوير منظومة ليزر تسمى “شفرة الضوء”، بالتعاون مع ثلاثة مهندسي فيزياء في مجال البصريات الكهربائية والليزر، هم البروفسور عامي يشعياهو، من جامعة بن غوريون، والدكتور رامي أهروني، والدكتور عدي بن عامي، وكذلك مع شركة أوبتي ديفانس، والشرطة، ووزارة الأمن والجيش الإسرائيلي، كما تم تطوير نظام الليزر باستخدام نظام طورته شركة إلبيت الإسرائيلية، ووسائل أخرى وفرها قسم التكنولوجيا في الجيش الإسرائيلي.

وفقًا للمخطط، سيساعد التطوير في تحديد واعتراض حزم البالونات المتفجرة، القادمة من قطاع غزة إلى الأراضي الإسرائيلية. وذكرت شرطة حرس الحدود، أن النظام يعمل منذ أسبوع في كتيبة غزة، وبالفعل نجح في مرحلة الفحص، باعتراض أكثر من 90% من البالونات، التي تم اكتشافها في المنطقة.

وحسب شرطة حرس الحدود: “هذا نجاح غير مسبوق لتفعيل أول نظام تشغيل ليزر تشغيلي في العالم لاعتراض البالونات، ويعمل النظام ليلاً ونهاراً، ويهدف إلى التعامل مع تهديد البالونات المتفجرة والحارقة، باستخدام شعاع الليزر، الذي يتم إطلاقه على الهدف وتحييده، دون تعريض العناصر الأخرى في المنطقة للخطر”.

الوسوم
إغلاق