أخبار

ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال

Paltel

أكد المجلس الثوري لحركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح”، في الذكرى الثانية والسبعين للنكبة تمسك شعبنا بحقه المقدس في العودة إلى دياره التي هجر منها قصرا عام 1948.

وقالت أمانة سر المجلس الثوري في بيان صادر عنها، اليوم الخميس، “إن السنوات الطويلة التي مرت على شعبنا بما تحمله من آلام ومعاناة وغربة وشتات وتشرد وتضحيات قدم خلالها آلاف الشهداء والجرحى والأسرى، لن يفت من عضده ولن تكسر إرادته وإصراره وتمسكه بحقه المشروع في الاستمرار بالكفاح والثورة حتى تقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، واسترداد حقوقه المسلوبة، والعودة إلى دياره وفقا لقرار مجلس الامن 194 القاضي بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم التي هجروا منها قصرا.

وشددت أمانة سر المجلس الثوري على أن جرائم الاحتلال والمجازر البشعة التي ارتكبتها العصابات الصهيونية بحق شعبنا لن تسقط بالتقادم وسيحاسب مقترفوها عاجلا أم آجلا.

وتوجهت بالتحية والتقدير لكافة أبناء شعبنا في الوطن وفي الشتات وفي الداخل والخارج على صمودهم وتضحياتهم وتمسكهم بارث الآباء والأجداد، صامدون أمام كل مشاريع التصفية والتهويد والاسرلة التي استهدفت وجودهم وقضيتهم على مدار أكثر من سبعة عقود.

ودعت أمانة سر المجلس الثوري لمواجهة صفقة القرن ومشاريع الضم والنهب، وتوحيد كل الجهود والطاقات في مواجهتها، مؤكدة أن الاحتلال إلى زوال والنصر حليف الشعوب المناضلة.

زر الذهاب إلى الأعلى