رياضة

ريال مدريد يترنح بأربع ضربات من فالنسيا

Paltel

حقق فالنسيا انتصارًا عريضًا على حامل اللقب ريال مدريد بنتيجة (4-1)، خلال مواجهة الفريقين، مساء اليوم الأحد، في إطار منافسات الجولة التاسعة من الليجا.

وسجل أهداف فالنسيا كارلوس سولير ثلاثية (هاتريك) ركلات جزاء في الدقائق 35 و54 و63، بينما سجل فاران بالخطأ في مرماه في الدقيقة 43، وسجل بنزيما هدف ريال مدريد الوحيد في الدقيقة 23.

وبهذا الانتصار يرفع فالنسيا رصيده إلى 11 نقطة في المركز التاسع، بينما يتجمد رصيد ريال مدريد عند 16 نقطة في المركز الرابع.

أول تهديد في المباراة، جاء في الدقيقة 10، حيث مرر فينيسيوس جونيور لاعب ريال مدريد كرة على حدود منطقة الجزاء لزميله أسينسيو، الذي سدد كرة أرضية قوية مرت بجانب القائم الأيسر لحارس فالنسيا دومينيك.

ونجح كريم بنزيما في تسجيل هدف التقدم لريال مدريد في الدقيقة 23، حيث تبادل التمريرات مع مارسيلو قبل أن يُرسل تصويبة صاروخية على حدود المنطقة أعلى يسار دومينيك حارس مرمى فالنسيا.

واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لفالنسيا في الدقيقة 29، بعدما سدد جايا كرة اصطدمت بيد لوكاس فاسكيز لاعب ريال مدريد في منطقة الجزاء، وانبرى سولير لتنفيذها حيث سدد على يمين كورتوا الذي تصدى لها لترتد لسولير مرة أخرى ويُسدد في القائم الأيسر، لترتد الكرة أمام موسى الذي أسكنها في الشباك.

وعاد حكم المباراة لتقنية الفيديو، حيث تبين دخول يونس موسى لمنطقة الجزاء أثناء تنفيذ ركلة الجزاء، لتتم إعادتها مرة أخرى وهذه المرة سولير سدد أسفل يمين كورتوا، ليُعادل النتيجة للخفافيش في الدقيقة 35.

ومرر ماكسي جوميز لاعب فالنسيا كرة عرضية في المنطقة، اصطدمت برافائيل فاران مدافع ريال مدريد واتجهت نحو المرمى، وحاول كورتوا التصدي لها وتشتيتها، لكن حكم المباراة قرر اللجوء لتقنية الفار وأثبتت تخطي الكرة خط المرمى، ليتقدم الخفافيش بالهدف الثاني في الدقيقة 46.

وكاد مودريتش أن يُسجل التعادل لريال مدريد، حيث تلقى تمريرة في منطقة الجزاء من أسينسيو، لكنه سدد كرة ضعيفة، أمسك بها دومينيك حارس فالنسيا بسهولة في الدقيقة 49، وانتهى الشوط الأول بتقدم فالنسيا بهدفين لهدف.

ومع بداية الشوط الثاني، كاد الكوري الجنوبي لي كانج إن مهاجم فالنسيا أن يُسجل الهدف الثالث لفريقه، حيث سدد كرة قوية اصطدمت بالقائم الأيسر للحارس تيبو كورتوا في الدقيقة 47.

واحتسب حكم المباراة في الدقيقة 51، ركلة جزاء لفالنسيا بعد تدخل عنيف من مارسيلو على ماكسي جوميز، انبرى لتنفيذها سولير، الذي سدد على يسار كورتوا وسجل الهدف الثالث للخفافيش.

وتألق دومينيك حارس فالنسيا في التصدي لتسديدة من فيدي فالفيردي لاعب خط وسط ريال مدريد من خارج المنطقة في الدقيقة 57، والتي ارتدت منه أمام فينيسيوس الذي بدوره سدد بعيدا عن المرمى برعونة.

ومنح حكم المباراة ركلة جزاء ثالثة لفالنسيا في الدقيقة 61، إثر لمس سيرجيو راموس قائد الميرنجي الكرة في منطقة الجزاء، ونفذها سولير على يسار كورتوا، وأضاف الهدف الرابع للخفافيش.

وقرر زيدان الدفع بمارتن أوديجارد ورودريجو جويس بدلا من فينيسيوس جونيور وأسينسيو لتنشيط الهجوم ومحاولة تعديل النتيجة، ولاحقًا أشرك ماريانو دياز وتوني كروس ولوكا يوفيتش بدلا من بنزيما وفالفيردي وإيسكو.

ومرر أوديجارد كرة للوكاس فاسكيز الذي سدد كرة قوية مرت أعلى مرمى دومينيك حارس فالنسيا في الدقيقة 67.

وفشل لاعبو ريال مدريد في إظهار رد الفعل المطلوب لتعديل النتيجة، ولم يقوموا بأي تهديد خطير، لتنتهي المباراة بتلقي الخسارة الثانية في الليجا هذا الموسم بعد الخسارة سابقًا ضد قادش.

وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى