عربي ودولي

السعودية: الأولوية لنا تكمن بدفع الإسرائيليين والفلسطينيين للعودة لطاولة الحوار

Paltel
أكد الأمير فيصل بن فرحان، وزير الخارجية السعودي، أن الأولوية بالنسبة للمملكة، تكمن في دفع الإسرائيليين والفلسطينيين إلى العودة لطاولة الحوار، مشدداً على أن هذا هو السبيل الوحيد لإحلال سلام مستدام في المنطقة.

وحول الأزمة الخليجية، أعرب بن فرحان عن التزام المملكة بتعزيز قوة مجلس التعاون الخليجي وآلياته، مؤكداً أنه من الممكن التوصل قريباً جداً إلى اتفاق لإنهاء الأزمة الخليجية.

وأشار الأمير فيصل في كلمة، ألقاها اليوم السبت، خلال مشاركته في منتدى “حوار المنامة”، إلى أن العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز “حريص على تكامل ووحدة دول مجلس التعاون”.

وأكد الوزير، إحراز تقدم في جهود إنهاء الأزمة المستمرة منذ عام 2017 بين قطر وجيرانها، مبدياً أمل الرياض في التوصل إلى “خلاصة نهائية مرضية لجميع الأطراف” قريباً جداً، مما يصب في مصلحة كافة دول المنطقة.

وتابع: “نسعى ونتقدم لحل الأزمة الخليجية، ونأمل أن يحدث ذلك قريباً”.

ويأتي ذلك على خلفية مؤشرات على إحراز تقدم ملموس في جهود تحقيق المصالحة الخليجية، بفضل جهود الوساطة المكثفة من قبل الولايات المتحدة والكويت.

زر الذهاب إلى الأعلى