عربي ودولي

لأول مرة: ترامب يقر بالهزيمة ويعترف بفوز بايدن

Paltel

أكّد الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب، اليوم، أنّه يريد انتقالاً “سلساً” للسلطة إلى إدارة خلفه الرئيس المنتخب جو بايدن، داعياً إلى “المصالحة وتضميد الجراح” بعدما اقتحم مناصرون له مبنى الكابيتول الأربعاء وعاثوا فيه خراباً.

وقال ترامب في مقطع فيديو نشره على حسابه في موقع تويتر، إنّ “إدارة جديدة ستُنصّب في 20 يناير (كانون الثاني). تركيزي الآن ينصبّ على ضمان انتقال هادئ ومنظّم وسلس للسلطة. هذه اللحظة تتطلب تضميد الجراح والمصالحة”.

وكانت حشود من أنصاره الرئيس الأمريكي، اقتحمت، الأربعاء المنصرم، الحواجز التي وضعتها الشرطة حول مبنى الكونغرس. وصعد أنصار الرئيس الأمريكي إلى الباحة الرئيسية للمبنى، ورفعوا أعلاما مناصرة لترامب، ورددوا هتافات رافضة لنتائج انتخابات الرئاسة الأمريكية التي أسفرت عن فوز منافسه الديمقراطي، جو بايدن.

وإثر نجاح بعض أنصار ترامب في دخول المبنى، دعت شرطة الكونغرس، أعضاء مجلس النواب، إلى أن يأخذوا أقنعة الغاز من تحت مقاعدهم وأن يكونوا مستعدين لاستخدامها.

وأظهرت صور ومقاطع فيديو الشرطة الأمريكية تطلق الغاز المسيل للدموع، في محاولة لمنع المزيد من أنصار الرئيس المنتهية ولايته من اقتحام مبنى الكونغرس.

وكان ترامب دعا مناصريه خلال تظاهرة، جرى تنظيمها في واشنطن رفضا لنتائج الانتخابات، إلى التوجه نحو الكونغرس، وتصاعدت الأحداث في محيط الكونغرس بعد مطالبة ترامب أنصاره بـ “عدم الاستسلام ورفض الاعتراف بالهزيمة.

زر الذهاب إلى الأعلى