أخبار فلسطين

العثور على جثة طفل فلسطيني مقتولا بمركز لجوء في بلجيكا

والخارجية تتابع

قالت وزارة الخارجية والمغتربين، إنها تلقت بحزن كبير نبأ وفاة الطفل دانيال العلالي (9 أعوام) في بلجيكا، والذي قدم مع والدته الفلسطينية من لبنان، حيث عُثر على جثته مقتولا ومدفونا في مركز لجوء، فيما تشير التحقيقات الأولية الى أنه قُتل على يد عصابة من 5 أشخاص.

وقالت مصادر عائلية، إن محمود والد دانيال تلقى اتصالاً أطلع خلاله ان ابنه مفقود وقد عثرت الشرطة على دراجته من دون اي اثر له”.

وأضافت المصادر: “في اليوم التالي وصلنا الخبر الكارثي، حيث عثر على ابن التسع سنوات مقتولاً، سارع اشقاء والد دانيال الى بلجيكا من المانيا، الا انهم لم يتمكنوا من رؤية جثة دانيال ولا معرفة كيفية قتله وذلك بعد منع الشرطة البلجيكية لذلك، كما شرّحت الجثة حيث ننتظر التقرير الذي يوضح ملابسات مقتله، والاسباب الكامنة وراء ارتكاب جريمة شنيعة بحق طفل بريء، مع العلم انه القي القبض على 5 أشخاص وتم تحويلهم الى المدعي العام وجاري التحقيق معهم”.

كما قال والد دانيال محمود لـ”النهار” إنه “حتى اللحظة لا نعلم اي تفاصيل عن الجريمة ودوافعها وننتظر ما ستؤول اليه تحقيقات الشرطة، وقد سافر دانيال مع والدته أماني شحادة الى بلجيكا سياحة قبل ان تقدم طلب اللجوء”.

من جهتها، قالت وزارة الخارجية الفلسطينية، في بيان لها، الخميس، “إنها ومنذ اللحظة الأولى وبتعليمات الوزير رياض المالكي، يتواصل سفير دولة فلسطين لدى بلجيكا ولوكسمبورغ عبد الرحيم الفرا، مع كافة السلطات البلجيكية المختصة للوقوف على حيثيات وتفاصيل هذه المأساة، كما اوفد مبعوثا الى مكان الحدث للاطلاع على كافة التفاصيل المتاحة وتقديم الدعم اللازم لعائلته”.

واشار البيان إلى ان السفارة تقوم بتنسيق متابعتها لهذا الحدث الجلل مع الأشقاء في السفارة اللبنانية كون الطفل يحمل الجنسية اللبنانية.

الوسوم
إغلاق