أخبار

إصابات برصاص الاحتلال في “مليونية العودة” شرق القطاع

بدأت الجماهير الفلسطينية، اليوم الأربعاء، بالتوافد إلى مخيمات العودة، على الحدود الشرقية لقطاع غزة، للمشاركة في فعاليات “مليونية العودة” في الذكرى الـ 71 للنكبة.

واعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ظهر الأربعاء، على آلاف المواطنين الذين توافدوا إلى مخيمات العودة الخمس شرق محافظات قطاع غزة للمشاركة في فعاليات إحياء ذكرى النكبة الـ71.

واعلنت وزارة الصحة الفلسطينية ،اصابة 65 مواطنا بجراح مختلفة، جراء اعتداء قوات الاحتلال الاسرائيلي على المتظاهريين السلميين خلال فعاليات مليونية الارض والعودة شرق قطاع غزة.

ونشرت الصحة الإحصائيات التفصيلية جراء اعتداء قوات الاحتلال الاسرائيلي بحق المشاركين في فعاليات مليونية العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة

من الاصابات
22 طفل
5 سيدات

درجة الخطورة في مجمل الاصابات
1خطيرة
15متوسطة
49طفيفة

من سبب الاصابات
16الرصاص الحي
14بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط
4 شظايا بالجسم
15 اصابات اخرى.
12 انفجار قنبلة غاز.
4 استنشاق غاز

– استهداف مباشر للطواقم الطبية واصابة 3 مسعفين برصاص معدني مغلف بالمطاط

وأطلقت قوات الاحتلال النار وقنابل الغاز صوب عشرات الالاف من المتظاهرين الذين وصولوا الى مخيمات العودة الخمسة للمشاركة في فعالية مليونية العودة التي دعت لها الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار.

وأصيب ثلاثة فلسطينيين اثر اطلاق النار على المتظاهرين بمخيم العودة شرق غزة وبمخيم العودة شرق مخيم البريج فيما اصيب عدد اخر من المتظاهرين بحالات اختناق نتيجة اطلاق قنابل الغاز صوب المتظاهرين بمخيمي العودة بخان يونس وجباليا.

وكانت اللجنة الوطنية العليا لكسر الحصار، قد دعت الجماهير الفلسطينية؛ للمشاركة في فعاليات مليونية العودة وكسر الحصار، مؤكدة على سلميتها وشعبيتها.
بدوره، أفاد موقع (مفزاك لايف)، أن قوة من القناصة الإسرائيلية، أطلقت النار على شاب فلسطيني، بزعم إلقائه حسماً غريباً على الجنود بالقرب من السياج الأمني في قطاع غزة، مما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة جداً.

الوسوم
إغلاق