أخبار فلسطين

هكذا ردت أمال حمد على منتقدي صورتها مع الرئيس عباس

Paltel
في أول رد لها، على الصورة التي نشرت على صفحة وزارة المرأة، في العيد، وجمعتها وابنتها بالرئيس محمود عباس، قالت وزيرة شؤون المرأة أمال حمد: إن نشر تلك الصورة كان ضمن الشفافية والنزاهة، بالعمل الذي تقوم به خلال ترؤسها للوزارة.

وأضافت أمال حمد لإذاعة (نساء fm): “لقد كنت بزيارة خاصة برفقة ابنتي لتهنئة الرئيس عباس بعيد الفطر السعيد، وتم التقاط صورة بهذه المناسبة، وقمت بنشرها على صفحة الوزارة من باب الشفافية والمكاشفة والوضوح، حتى لا يقال إنه يتم استغلال هذا المنصب لغايات شخصية”، متابعة: “في أعقاب التغريدات والتعليقات المسيئة، قمت بحذف الصورة للحفاظ على مشاعر فتاتي، ولا يوجد ما أخاف منه”.

وردت حمد على  منتقديها: “أنا قدمي مُعفرة بتراب الأرض، من دفع برأس المال أكثر يقابلني، ومن عنده شرف أكثر يقابلني، ومن له مواقع أكثر مني بالنضال بالتنظيم والعمل الوطني والاجتماعي والسياسي يقابلني”.

وتابعت: “أنا لم آت عبر “البروشت”.. أنا دائمًا موجودة بين ناسي وأهلي، وأقول للشخص الذي كتب من خلف المكتب، وبدأ يقيم الناس عبر صورة أو حدث ما أن ينزل مثلي إلى الميدان من جنين إلى الخليل وغزة ورفح”.

يشار إلى أن الصورة التي تحدثت عنها الوزيرة حمد، جمعتها وابنتها بالرئيس أبو مازن، وقامت بنشرها عبر صفحة وزارة شؤون المرأة عبر موقع (فيسبوك)، إضافة لصفحتها الشخصية، ما دعا بعض نشطاء التواصل الاجتماعي لانتقاد الوزيرة، بدعوى أن صفحة الوزارة  ليست للأمور العائلية والخاصة، وإنما تتبع للحكومة.

 

الوسوم
إغلاق