أخبار

إسرائيل ترفض فتح تحقيق جنائي ضد الجيش والسبب غزة

Paltel

ذكرت “صحيفة” معاريف العبرية، أن النيابة العسكرية، قررت عدم فتح تحقيق جنائي ضد جنود الجيش الإسرائيلي، في حادثة استهداف واستشهاد عائلة فلسطينية كاملة، بمروحيات عسكرية خلال الحرب الأخيرة على غزة صيف العام 2014.

وقالت الصحيفة العبرية، صباح اليوم الثلاثاء، أن النائب العام العسكري، والمستشار القضائي للحكومة، رفضوا طلب منظمة “عدالة” القانونية الإسرائيلية، بفتح تحقيق جنائي بهذه الحادثة.

وبحسب الصحيفة العبرية، وقعت هذه الحادثة في شهر يونيو 2014، عندما استهدفت مروحيات الجيش الإسرائيلي، القائد الميداني بالجهاد الإسلامي، عبد الحافظ حمد، واستشهد فيها 6 مواطنين مدنيين من عائلة واحدة.

ووفقا لصحيفة “معاريف”، أكدت منظمة “عدالة” القانونية، أن المدنيين الذين قتلوا بهذه العملية، لم يكونوا مسلحين، ولم يشاركوا بالقتال، وأن استهدافهم كان متعمد بهدف القتل.

وأشارت الصحيفة، الى أن النائب العسكري العام رفض طلب منظمة عدالة، بفتح تحقيق جنائي بهذه الحادثة، فقامت المنظمة باستئناف الشكوى لدى المستشار القضائي للحكومة، وتم رفضها، بدعوى وجود مسلحين بالمكان.

الوسوم
إغلاق